عالم السنافر الخرافي

كنت أتصفح عددا من مجلة Mickey الأسبوعية، فاستوقفتني به صفحات مصورة لإحدى قصص السنافر، فبقيت لوقت طويل أتأمل رسوماتها و شخصياتها، أتأمل ثم أتأمل ، أشاهد هذه (المخلوقات) الشخصيات الزرقاء الصغيرة ذات السراويل و القبعات البيضاء، أنظر في سحرها وحركاتها المحببة الجميلة، التي أبدعتها أنامل الرسام والسيناريست البلجيكي بير كاليفورد (المعروف بـ peyo ) فجعلتها وسيلةً لتمرير قيم مميزة للأطفال، كما أن ما يزيدني إعجابا بعالم السنافر الخرافي تلك البيئة التي يعيشون فيها، حيث جعلها Peyo تعيش وسط الأشجار والأزهار والأنهار الجميلة بقرية صغيرة متخذةً أشكالا من الفطر الملون بيوتا لها…

schtroumpfland

الحس الإبداعي والخيال الواسع الذي يمتلكه هذا الفنان أنتج لنا إحدى أشهر الشخصيات الكرتونية في العالم، وجعلها جزءا من ذاكرة كل واحد منا، فلا تخلو ذاكرتنا من صفات السنافر الغريبة و طريقة عيشهم و كلامهم…

قرأت كثيرا عن انتقادات علماء نفس الطفل لقصص المغامرات والعنف والشخصيات الخرافية الوهمية لتأثيرها السلبي على نفسية الطفل خاصة في مراحل عمره الأولى، لكني وأنا أتأمل حكاية هذه الأقزام (يقارب طول السنافر الثلاث تفاحات) وجدت أحداثها الخرافية تصب في مصلحة الطفل، فلم تحمل بين طياتها عنفا أو سحرا، بل غالبا ما عكست لنا أطوار أبطالها حكما وعبرا جميلة، عن طريق تصرفاتهم الخيرة المسالمة وصراعهم الدائم مع الشر المتمثل في شخصية شرشبيل الساحر وقطته هرهور الغبية. قرأت كذلك في مقال لأحد الإخوة الأفاضل انتقادا حادا للطريقة التي يستعملها زعيم قرية السنافر في مساعدة المظلومين و ردع الشر، حيث رآه يستعمل السحر والشعوذة سبيلا لذلك، لكني أرى، والله أعلم، أن ما يستعمله بابا سنفور هي خلطات كيمائية جعلها خيال السيناريست تتعدى المعقول في نتائجها في بعض الأحيان، ثم إن باستطاعة الآباء غربلة الحلقات قبل تقديمها لأبنائهم عن طريق الفيديو خاصة وأنها كثيرة يبلغ عددها 421 حلقة، أو عن طريق اختيار قصة ورقية دون أخرى تجنبا للأخطاء العقائدية الوارد وجودها، فعلينا أن لا ننسى خلفية Peyo غير الإسلامية…

سأرجع معكم بهذا العرض المنقول إلى الوراء لنتذكر معا شخصيات قصة السنافر:

بابا سنفور

هو حكيم السنافر وكيميائي بارع ودائماً يجد حلولا للمشاكل التي يثيرها السنافر، يقال إن عمره 542 سنة.

السنفور مفـــــكر

يأخذ الأمور بجدية، ويعتبر أن كل ما يقوله بابا سنفور مقدس.

السنفور مـــــازح

على العكس تماماً من السنفور مفكر، هو دائماً يحب المزاح ويحمل معه صندوق الهدايا الذي ينفجر في وجه من يفتحه.

سنفوره

يقال إن شرشبيل أرسلها لتثير المشاكل بين السنافر، ولكن بابا سنفور استطاع التحكم في الأمر وقد حولها إلى سنفوره صالحة.

السنفور أكـــول

تعرفه من رائحة الكعك والحلوى التي تنبعث من بيته، همه دائماً إعداد الكعك اللذيذ.

السنفور غضبـــــان

دائماً لا أعرف ولا أريد أن أعرف، غاضب وممل… يقولون إن قلبه طيب، لكنه لا يريد أن يعرف أحد ذلك.

السنفور طمـــــــاع

حكمته في الحياة: نحن نعيش لنأكل وليس نأكل لنعيش.

السنفور عـــــازف

يجرب كل الآلات الموسيقية ويحاول أن يثبت انه عازف جيد.

السنفور شاعر

كل شيء ملهم له: الغابة، السماء، الشجرة..

السنفور مغرور

أكثر شيء يحبه هو المرآة لينظر إلى شكله الجميل.

السنفور رسام

يحب الرسم ويرسم كل شيء.

السنفور شاطر

مهندس ذكي ويعتمد عليه بابا سنفور كثيرا.ً

السنفور مزارع

لا يزعج نفسه كثيراً بأمور القرية فهو منغمس في أمور الزراعة كلياًّ.

السنفور كسول

أول فكرة تخطر له في الصباح الباكر هي: متى يحين موعد النوم.

السنفور قوي

شجاع … ولا يهاب شيئاً.

السنفور طفل

كل السنافر يحبونه ويعتنون به.

الشخصيات الشريرة في القصة

شرشبيل

الشرير الذي يصيح بأعلى صوته : أنا أكره السنافر، كل ما يتمناه هو القبض على السنافر وشرب حساء السنافر في كوخه على الطرف الآخر من الغابة.

هرهور

قطة شرشبيل، غبية مثله وتتمنى أن يحصل شرشبيل على السنافر، لكنه كلما قبض عليهم استطاعوا تخليص أنفسهم منه.

————————-

أريد أن أذكركم كذلك بأوامر السنفرة التي يعطيها بابا سنفور، و التي هي ما يميز كلام السنافر، و خاصة تلك الجملة المشهورة سنفروا بحياتكم التي تعني أنجوا بحياتكم.

في التدوينة القادمة سأتحدث بحول الله عن مخترع شخصيات السنافر، عن بداياته، ومسيرته، وعن نجاحه وشهرته.. ليكون نموذجا لي وللرسامين المغمورين مثلي..

تحياتي :-)


21 تعليقات على “عالم السنافر الخرافي”

  1. طموحة في يوم فبراير 16th, 2008 على 21:11

    أتعلم amtoon أن مدونتك تستحق وقفة تأمل !!

    ذلك لأني أول مرة اصادف شخص له اهتمام كإهتمامك

    اضفت مدونتك لقائمة المدونات الصديقة ^_^

    لا تحرمنا من عطائك .

  2. الياقوت في يوم فبراير 17th, 2008 على 05:32

    موضوع جميل جداً .. نتمنى منك المزيد

  3. حلم واسع في يوم فبراير 17th, 2008 على 13:54

    السنافر كرتون شيق وجميل حقا
    انا ايضا احببت هذا الكرتون

    زودنا بمواضيعك الشيقه

    وشكرا

  4. حسين عباس في يوم فبراير 17th, 2008 على 15:38

    أعجبني فعلا المقال ..
    واضافتك للشخصيات الكرتونية .. أضفى على الموضوع لمسة جمالية

    أحسنتم بكتابتكم المقال .. وبانتظار مقالاتكم الجميلة
    أعدتم لنا ذكريات الطفولة ،،

  5. نور الدين الشريف في يوم فبراير 17th, 2008 على 16:00

    لا بد لنا من الاستفادة من الكرتون الأجنبي … من أفكاره وأساليبه … إذا أردنا تطوير أفلام الكرتون لدينا.

    والسنافر هو مسلسل حاز على شهرة واسعة ويستحق التأمل….

  6. سلسلة السنافر الكرتونية طبعت في مخيلاتنا ونحن صغار ذكريات حلوة، وعادت بنا تدوينة عالم السنافر إلى أحاسيس طفولية جميلة قليلا ما يسمح لنا الوقت بالرجوع إليها شوقا واستفادة أيضا..

    ما أجمل أن نستثمر تجربة هذه السلسلة الكرتونية الناجحة فيما يفيدنا لخوض تجارب عديدة ناجحة ذات خلفيات نابعة من قيم ديننا النبيلة.. فتذهب بمخيلة الطفل إلى قرية ذات أنهار وأشجار وأزهار وسلام ولكن على طريقتنا الخاصة..

    ننتظر منك سنفرة التدوينة التابعة لهذا الموضوع الشيق :)

  7. أعدت إلى ذكريات جميلة ياطيب، ذكريات الماضي الجميل، حين كان جل همنا إنهاء الفروض المدرسية لنتمكن من مشاهدة أفلام الكرتون …

    هل لي أن أطلب منك الانتقال بعدها إلى هيرشيه وقصص تان تان، فهذا المخبر الفرنسي الصغير له مكانته الكبيرة في القلوب، هو ورفاقه، خاصة الكابتن هادوك…

  8. ايييييييييييييييه

    أنت رائع

    أعدت إلينا ذكريات سعيدة وممتعة

    أستأذنك في إضافتك للمفضلة

  9. طموحة، الياقوت، حلم واسع، حسين عباس
    أشكركم على مروركم الجميل، والله يوفقني لتقديم كل ما هو مفيد و مثمر :-)

    نور الدين
    ننتظر عودتك للتدوين حتى نستفيد من مواضيعك في هذا المجال.

    نوال
    وما أجمل أن نرى ذلك اليوم الذي تكون فيه لنا تجارب تنجح في جذب اهتمام أطفالنا إلى شخصياتها وعالمها.

    شبايك
    لهيرجيه تأثير كبير في القصة المصورة العالمية وخصوصا الأوروبية، وشخصية تان تان التي ارتبط اسمه بها تعتبر من أنجح شخصيات الكرتون وأشهرها، و أنا من المغرمين بأسلوب هذا الفنان في الرسم، لكني في نفس الوقت لا أحب قصصه كثيرا للعنصرية التي تحملها في بعض الأوقات..
    إن شاء الله، لي عودة للحديث عن شخصية تان تان حين أتطرق لموضع القصص المصورة.

    خبيب
    زرت مدونتك، أشكرك على إضافة عنواني إلى القائمة المفضلة لديك.

  10. هادف كريم في يوم فبراير 19th, 2008 على 12:10

    شكرا لك يا عامر على هذه العودة الجميلة بالزمن؛للحظة تحس و كانك طفل صغير ينجذب طوعا للالوان؛ و البراءة؛ باختصار:للسنافر.
    ننتظر منك شخصيات تهز عالم الطفل كما فعلت السنافر.

  11. آمال يحياوي في يوم فبراير 20th, 2008 على 08:38

    رائع يا عامر
    أثبت مرة أخرى تفوقك بمداعبة الكلمة، كما تفوقت في مداعبة الريشة والألوان
    أشكرك كثيرا على هذه المقالة المفيدة فقد أعدتني إلى الطفولة حين كانت الرسوم المتحركة تسحرني لأحرك أناملي اليوم خدمة للأطفال
    وفقك الله لما فيه خير وفائدة

  12. السلام عليك الأخ عامر
    هل أنت رسام؟ أم كاتب؟ أم بوابة زمن؟!.
    لقد نقلتني ونقلت الإخوة كما أرى إلى الماضي بارك الله مدونتك.
    اجعل صرختك تعيش من بعدك ألاف الأمي

  13. قصص مصورة رائعة …

    شكرا علي العرض .. و بانتظار المقال القادم …

    فعلا اثرت فينا ذكريات الماضي …

    حفزتني فعلا لبحث في جوجل عن راسم هذه الصور ..

    Peyo

    بخصوص الدومين …

    ياريت لو تغير الدومين المجاني ان يضع اعلانات باعلي مدونتك ..

    يمكنك استخدام هذا الموقع في دومين مجاني جيد و بسيط و سريع ..

    http://www.freedomain.co.nr

    بالتوفيق اخي الحبيب ..

  14. طموحة في يوم فبراير 24th, 2008 على 08:10

    AmtoOoOn

    كيف الحال أخوي

    روعة روعة كتابتك لسيرتك الذاتية بخط يدك ^_^

    أعجبتني كثيرا .. ومازلت انتظر موضوعك الجديد لا تطل علينا به

    وفقك الله لما هو خير لك دنيا وآخره …

  15. السلام عليكم في يوم مارس 1st, 2008 على 15:06

    السلام عليكم اخي و شكرا جزيلا و بارك الله فيك و الله انني مندهشة من الطريقة التي عالجت بها الموضوع اننا بحاجة لمن يبسط لنا المفاهيم بدل من تعقيدها واستغلال الفائدة من المضرة و نترك ما يضر منها بارك الله فيك اخي و اعانك الله

  16. استمتعت وأنا أقراء هذه التدوينة الجميلة .. أعادتني إلى مرحلة كم أحببتها ..
    شكرا لك أخي الكريم

  17. [...] منتديات كثيرة، وأبرزها كان الموضوع الذي تطرقت فيه إلى عالم السنافر الخرافي، فحكيت عن تلك الشخصيات الزرقاء الصغيرة ذات السراويل [...]

  18. عزيزي عمار , فعلا أعدت لنا أيام جميلة كانت خالية من الهموم و المسؤوليات كما أعدت لي أحلامي لايجاد هذه القرية و اقتناء واحد من هؤلاء السنافر

    هلا قمت ببنائه ليكون تطبيق في FaceBook ليتمكن الاشخاص من اختيار شخصيتهم السنفورية :) على سبيل المرح

    بالتوفيف

  19. ايام جميلة و الله ,,, لن انسى هذا الكرتون هو وكرنديزار و النمر المقنع

  20. وه فديت غضبااااااان قمر واللهـ يضحك امووت فيهـ (( اريد دميتهـ ))

  21. انا بكره شرشبيل

أترك تعليقك